منوعات

تعرف على أهم الأحداث المؤثرة في السوق العالمي

السوق العالمي.. يبدو أن تقرير الوظائف في الولايات المتحدة لشهر يناير هو محور اهتمام الأسواق هذا الأسبوع، حيث يحاول المستثمرون قياس مدى تصميم وقوة بنك الاحتياطي الفيدرالي في حربه ضد التضخم.
و من المقرر أن يستمر إعلان نتائج الأرباح، حيث من المنتظر إعلان عملاقي التكنولوجيا أمازون (NASDAQ:AMZN) وشركة ألفابت جوجل (NASDAQ:GOOG) حيث يبدو أن تقلبات السوق المرتفعة ستستمر، كما سيجتمع كل من بنك إنجلترا والبنك المركزي الأوروبي، لذلك إليك ما تحتاج إلى معرفته لبدء أسبوعك. 

1. تقرير الوظائف في الولايات المتحدة سوف تنشر الولايات المتحدة تقرير الوظائف غير الزراعية لشهر يناير يوم الجمعة، حيث يتوقع الاقتصاديون انخفاض الوظائف الجديدة المضافة لتصبح 155,000 وظيفة، وذلك مقارنة بـ 199,000 أضيفت في ديسمبر نتيجة تفشي متغير أوميكرون. 

مؤشرات القوة المستمرة في سوق العمل يمكن أن تزيد من احتمالات قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بتشديد السياسة النقدية في معركته لمكافحة التضخم المرتفع. 

أعلن بنك الاحتياطي الفيدرالي عن رفع سعر الفائدة في مارس بعد اجتماعه الخاص بالسياسة النقدية الذي تم خلال الأسبوع الماضي، حيث أقر الرئيس جيروم باول أن المسؤولين قد يتحركون بشكل أسرع من استجابة الأسواق لرفع أسعار الفائدة على أربع مرات هذا العام. 

يوم الجمعة، قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا، رافائيل بوستيك، إن البنك المركزي قد يرفع أسعار الفائدة بما يصل إلى نصف نقطة مئوية إذا ظل التضخم مرتفعاً. 

يتوقع بنك جولدمان ساكس (NYSE:GS) أن الاحتياطي الفيدرالي سيرفع أسعار الفائدة خمس مرات هذا العام، بعد أن كان من المتوقع رفعها أربع مرات سابقًا، وأن تكون البداية في مارس، وفقًا لمذكرة من الاقتصاديين صدرت في وقت متأخر يوم الجمعة. 

2. الأرباح من المقرر أن تعلن مجموعة كبيرة من الشركات تقارير الأرباح خلال الأسبوع، بما في ذلك تقارير الشركات ذات الوزن الثقيل من بينها ألفابيت (جوجل) (NASDAQ:GOOG) وشركة أمازون دوت كوم (NASDAQ:AMZN)، يومي الثلاثاء والخميس على التوالي. 

وقد تعرضت الأسهم التقنية لضغوط منذ بداية هذا العام حيث كان المستثمرون أكثر ترددًا في الاستجابة للتقييمات الضخمة لأسهم النمو في ظل ارتفاع سعر الفائدة المتوقع حيث يخطط بنك الاحتياطي الفيدرالي تشديد السياسة النقدية للتغلب على التضخم. 

حتى الآن، ركز المستثمرون في موسم الأرباح هذا على التوجيهات الصادرة عن الشركات، ومدى توقع الشركات لتأثير تحديات سلاسل الإمداد العالمية المستمرة على صافي أرباحها في المستقبل. 

ولذلك قام المستثمرون القلقون بمعاقبة شركات مثل نيتفليكس (NASDAQ:NFLX) وجي بي مورجان (NYSE:JPM) وتسلا (NASDAQ:TSLA) الذين قدموا نتائج مخيبة في الأسابيع الأخيرة. 

تشمل الأرباح الأخرى الجديرة بالملاحظة هذا الأسبوع شركات مثل منصات ميتا (NASDAQ:FB) وجنرال موتورز (NYSE: NYSE:GM) وفورد (NYSE:F) وExxon Mobil Corp (NYSE:XOM) وبريستول مايرز سكويب (NYSE: BMY) وميرك. 

3. شراء الانخفاضات؟ دفع الانزلاق الحاد في الأسهم الأمريكية في يناير بعض المستثمرين إلى البدء في النظر في تقييمات الأسهم لمعرفة ما إذا كان الوقت مناسبًا الآن لاقتناص الأسهم بأسعار منافسة. 

انخفض مؤشر إس آند بي 500 بما يزيد عن 9٪ حتى الآن منذ بداية عام 2022، بينما يقف مؤشر ناسداك لشركات للتكنولوجيا الكبرى في منطقة التصحيح بعد انخفاضه بنسبة 15٪ تقريبًا. 

كان الشراء بعد عمليات التراجع قد حقق أرباحًا ضخمة للعديد من المستثمرين على مدار العامين الماضيين، عندما تسبب التحفيز الواسع النطاق أثناء حقبة الوباء في رفع أسعار الأسهم إلى مستويات قياسية جديدة ولكن مع توقع خمس زيادات في أسعار الفائدة من جانب بنك الاحتياطي الفيدرالي هذا العام، يتعين على المستثمرين أن يتقبلوا الواقع الجديد. 

لم يكن هبوط السوق مقنعًا بما يكفي للخبراء الاستراتيجيين لدى بنك باركليز (LON:BARC)، الذين أعلنوا مطلع الأسبوع الماضي في مذكرة أنه “لا يزال من السابق لأوانه شراء الانخفاض”. 

من ناحية أخرى، فإن قوة نتائج أرباح الربع الرابع، مع استمرار نمو أرباح مؤشر إس آند بي 500 الذي لم يصل بعد إلى منتصف الطريق، يمكن أن يعزز فرص المستثمرين الذين يتطلعون إلى الشراء بسعر مخفض. 

4. رفع بنك انجلترا لسعر الفائدة من المتوقع أن يرفع بنك إنجلترا أسعار الفائدة بنسبة 0.25٪ أخرى في اجتماع السياسة القادم يوم الخميس، للحد من التضخم الذي سجل أعلى مستوياته منذ ثلاثين عامًا. 

في ديسمبر، أصبح بنك إنجلترا أول بنك مركزي رئيسي في العالم يرفع أسعار الفائدة منذ بداية الوباء، وسيحرص مراقبو السوق على سماع ما يقوله محافظ البنك، أندرو بيلي، حول المسار المستقبلي لأسعار الفائدة. 

سيعني رفع سعر الفائدة المتوقع أيضًا أن الحد المطلوب لكي يبدأ البنك في تقليص ميزانيته العمومية قد تحقق ويمكن أن يبدأ ذلك في أقرب وقت في شهر مارس. 

السوق العالمي

العملات الرقمية المشفرة التي لها مستقبل
العملات الرقمية المشفرة التي لها مستقبل

5. بيانات منطقة اليورو، واجتماع البنك المركزي الأوروبي سيتم نشر بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع وأرقام التضخم لشهر يناير في منطقة اليورو قبل اجتماع البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس ومن المتوقع أن تظهر بيانات الناتج المحلي الإجمالي أن النمو الاقتصادي قد تباطأ في الأشهر الثلاثة حتى ديسمبر، بينما من المتوقع أن تظهر البيانات تراجع التضخم. 

البنك المركزي الأوروبي يبتعد عن بنك الاحتياطي الفيدرالي وبنك إنجلترا، مع تضاؤل احتمالات رفع سعر الفائدة. 

لا يتوقع مراقبو السوق أي تغييرات في السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي هذا الأسبوع – وعلى العكس من ذلك، تواجه رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد تحديًا يتمثل في كيفية التواصل مع صانعي السياسة المتشددين بشأن التضخم بينما تحاول التخفيف من حدة التكهنات السابقة لأوانها بشأن رفع أسعار الفائدة. 

6- الليرة التركيةتنتظر الليرة التركية بعض البيانات الهامة حول التضخم، والمتوقع وصوله لـ 40% هذا الشهر ولكن الليرة التركية تتسم بحركة هادئة هذه الأيام بعد الخطة الاقتصادية الجديدة التي أعلن عنها الرئيس التركي، لتحفيز الإدخار بالليرة التركية.

7- العملات الرقمية

مرت العملات الرقمية ببداية عنيفة لعام 2022، فقدت فيها مستوياتها القياسية، وابتعدت بحوالي 50% عنها واستمر الانهيار مع تراجع شهية المخاطرة بوول ستريت التي تستعد لأول رفع للفائدة، وتشديد للسياسة النقدية منذ عقود وترتفع العملات الرقمية كالأصول عالية المخاطرة، وفق مدى تيسيير السياسة النقدية، وتراجع معدل الفائدة.

وتواردت أنباء إيجابية للعملات الرقمية مؤخرًا وارتفع مؤشر الخوف والطمع لصالح زيادة الطمع وما زال الخبراء يتوقعون وصول بيتكوين لمستويات 90 ألف دولار، رغم كل السلبيات.

8- سعر الذهب:عانى سعر الذهب من خسائر فادحة خلال الأسبوع الماضي بعد تصريحات رئيس الفيدرالي، جيروم باول، باقتراب موعد رفع الفائدة وتشديد السياسة النقدية وهبط الذهب دون مستوى 1,800 دولار للأوقية، ليفشل في اختراق المقاومة عند 1,850 مرة أخرى.

وربما تستمر مسيرة الذهب الهابطة مع ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي بقوة، ومع تقلب عوائد السندات وإذا جاء تقرير التوظيف إيجابيًا هذا الشهر، سيتأثر الذهب سلبيًا.

السابق
السوق السعودي ينتظر أنباء إيجابية جدًا
التالي
قاض يأمر الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم بالانسحاب من صفقة بينانس Binance